ليدي ديت جست

أناقة مبهرة

"إنها ساعة كلاسيكية مصممة للسيدات." هكذا يُمكن للبعض وصف ساعة أويستر بربتشوال ليدي ديت جست الخاصة بنا.

ربما هم على حق، فمنذ إنشائها في بداية القرن العشرين، قامت رولكس بتصميم وصنع ساعات تُناسب معاصم جميع النساء، وذلك بمستوى التميّز نفسه الذي تتمتَّع به جميع إصداراتها التي بنت عليها أسطورتها. وعليه، إذا كانت كلمة "كلاسيكية" ترادف دائمًا السعي إلى مستوى أعلى، وإذا كانت تعني تكريس التقاليد مع الجمع بين الأناقة والدقة وبين الرشاقة والمقاومة وبين الجمال والأداء؛ فإن ليدي ديت جست هي بالفعل ساعة كلاسيكية مصممة للسيّدات.

ساعة رولكس النسائية الكلاسيكية ووريثة ساعة ديت جست

تتميّز بأناقتها الراقية وأسلوبها وأدائها الفني

إنّها مزيج مثالي يجمع بين الحجم والمتانة والأناقة

وواحدة من الساعات الأكثر تنوّعًا في مجموعة أويستر

رولكس والنساء في القرن العشرين

لطالما أظهرت رولكس طموحًا كبيرًا منذ نشأتها. في أوائل القرن العشرين، كنت أعتقد أنه يجب أن تستفيد الساعات المعصمية من أكثر التقنيات تقدمًا وأن تكون موثوقة ودقيقة مثل ساعات الجيب وتلعب دور الساعة الشخصية القياسية. كانت القدرة على إنتاج الحركات الصغيرة والدقيقة اللازمة لساعات اليد بمثابة تحدٍ من شأنه أن يخدم رؤية مؤسس رولكس هانس ويلزدورف؛ حيث كانت تُعتبر ساعات اليد في ذلك الوقت مجرد مجوهرات هشة تستعملها النساء، لكنه عقد العزم على إتاحة خيارات للرجال والنساء على حد سواء، تشمل ساعات يد عصرية يمكن الاعتماد عليها. في عام ١٩١٤، حصل أحد إصدارات رولكس على شهادة من فئة ألف (Class A) في الدقة من قِبل مرصد كيو في إنجلترا. وهي شهادة لم تكن تُمنَح إلا للكرونومترات البحرية حتى ذلك الحين. وفي أعقاب هذا الإنجاز، كشفت العلامة التجارية في عام ١٩٥٧ النقاب عن الكرونومتر المُصمَّم خصيصًا للنساء، وهو ساعة ذات دقة معتمدة جُهزت بوظيفة عرض التاريخ. ولدت ليدي ديت جست، وهي علامة فارقة أخرى في عالم صناعة الساعات، تكريمًا لمهمة هانز ويلسدورف الدائمة: "تريد السيدات الأفضل دائمًا: ساعة صغيرة وحركة دقيقة. ومع ذلك، كلما كانت الساعة أصغر، زادت صعوبة التأكد من دقتها ".

عدد كبير من الإصدارات

إطار مخدد أو مقبب أو مرصّع بالألماس؟ مواني حصرية ومتلألئة مرصوفة بالألماس أو مصنوعة من عرق لؤلؤ ذي ألوان فاتنة؟ علامات ساعات بسيطة أو مرصّعة أو أرقام رومانية حتى؟ تجعل هذه الزخارف المتعدّدة من ساعة ليدي ديت جست الموديل الأكثر تنوعًا في مجموعة أويستر بربتشوال.

  • ليدي ديت جست من عِرق اللؤلؤ
  • مؤشرات ساعة ليدي ديت جست

بريق الألماس

تعرض إصدارات ليدي ديت جست المُرصَّعة بالأحجار الكريمة والتي تم الكشف عنها في عام ٢٠٢١، الألماس الذي يخطف الأبصار والذي يُزيّن كل سطح من أسطحها، وتُجسِّد خبرة رولكس في فن الترصيع بالأحجار الكريمة. يعمل خبير الأحجار الكريمة وحرفي الترصيع جنبًا إلى جنب ليكشفا عن بريق الألماس. فأحدهما ينتقي الأحجار والآخر يرصّعها واحدة تلو الأخرى على المينا أو الإطار أو العلبة أو السوار. وتنم هذه الحركات المتوارثة عبر الأجيال عن دقة متناهية ويزداد إتقانها على مدى سنين عديدة وتتكرّر مئات المرات عند تزيين ساعة ليدي ديت جست.

مواد حصرية

تتيح ساعة ليدي ديت جست العديد من الخيارات ليتسنى لمرتديتها دائمًا العثور على النسخة التي تعكس شخصيتها، وهي متاحة بإصدارات من فولاذ أويستر ستيل أو الذهب الأصفر أو الذهب الأبيض أو ذهب إيفروز عيار ١٨ قيراطًا أو بإصدارات من الروليسور تجمع بين فولاذ أويستر ستيل وواحد من أنواع الذهب الثلاثة التالية: الأبيض أو الأصفر أو إيفروز.

تتمتع رولكس بمسبكها الخاص وتصنع سبائكها الذهبية باستخدام أنقى المواد الخام.

تألق ذهب إيفروز الساحر

ذهب إيفروز هو مزيج معدني حصري من الذهب الوردي عيار ۱۸ قيراطًا، ابتكرته وصاغته رولكس، يكتسي بلون أكثر قتامة قليلاً من الذهب الوردي التقليدي ويتمتع بدرجات لونية زرقاء خفيفة. وينسجم لونه الراقي والمعاصر خاصة مع الإصدارات المصنوعة من الروليسور، وهي توليفة من فولاذ أويستر ستيل والذهب.

  • ليدي ديت جست COSC

علبة أويستر البالغ قطرها ٢٨ مم

تجمع علبة ساعة ليدي ديت جست البالغ قطرها ٢٨ مم بصورة مثالية بين الحجم والمتانة والأناقة. وصُنعت العلبة الوسطية على نحو مميز من كتلة صلبة من فولاذ أويستر ستيل ذي المقاومة العالية للصدأ أو من الذهب عيار ۱۸ قيراطًا. وتضمن مقاومة الماء حتى عمق ۱۰۰ متر (۳۳۰ قدمًا).

وريثة ديت جست

تجمع ساعة ليدي ديت جست التي طُرحت عام ١٩٥٧، جميع سمات ساعة رولكس ديت جست، وهي الساعة الرمزية التي أصبحت مرادفًا للأناقة والأداء الوظيفي منذ إطلاقها. يحمل الموديل النسائي من هذا الكرونومتر الذي يعرض التاريخ سمات ديت جست الأنيقة بحجم أصغر يُناسب المعصم الرشيق على نحو مثالي.

الإرث

  • عام ١٩٢٧
    دعاية رولكس مخصصة للنساء
    اللواتي يتبعن نمط حياة نشطة
  • عام ١٩٢٧
    دعاية في الصفحة الأولى لجريدة ديلي ميل تعلن عن نجاح السبّاحة مرسيدس غلايتس، أول سفيرة لرولكس، في عبور بحر المانش.
  • عام ١٩٣٠
    رولكس تجمع بين الأناقة والدّقة.
  • في السبعينات - دام كيري تي كاناوا
    سفيرة رولكس الأولى في ميدان الفنون
    تأسر الجماهير في جميع أنحاء العالم.
  • في التسعينيات - مستكشفة أعماق المحيطات سيلفيا إيرل
    سفيرة رولكس وعالمة محيطات رائدة.
  • عام ١٩٩٧ - سيلفيا غيليم، راقصة باليه
    واحدة من أكثر الرّاقصات المرموقات في جيلها.

ساعة ليدي ديت جست تحتفي بهؤلاء النساء اللواتي يملكن الجرأة على لعب دور الرائدات في مجالهن.

اتصل بوكيل رولكس بخصوص ساعة ليدي ديت جست

يحق فقط لوكلاء رولكس الرّسميين بيع ساعات رولكس. وبما أنّهم يتمتّعون بكلّ ما يلزم من المهارات والدراية الفنية، فإنّهم سيساعدونك على اختيار ساعة تدوم مدى الحياة.

شارك هذه الصفحة