classic_watches_lady-datejust_video_cover_0001_1920x1080.mp4

ليدي ديت جست

الساعة النسائية الكلاسيكية

ليدي ديت جست

تتماشى الساعة النسائية الكلاسيكية ليدي ديت جست ۲۸ من رولكس، مع روح ديت جست وهو النموذج الرمزي الذي أصبح مرادفًا للأناقة ودقّة الوقت، منذ إطلاقه لأول مرّة في عام ۱۹٤٥.


كان موديل ليدي ديت جست في أواخر خمسينيات القرن الماضي، أوّلَ موديل نسائي من هذا الكرونومتر وهو يُمثِّل إرثًا للأناقة الدائمة والفعالية، بحجمٍ أصغر، يُناسب معصم المرأة على نحو مثالي.

التصميم

جوهرة
أنيقة

تُقدّم ساعة رولكس ليدي ديت جست، بعددٍ كبير من الإصدارات لتعكسَ الشخصياتِ المختلفة للنساء اللواتي يرتدينها. لا يُعادِل تنوعَ المواد والألوان في هذه الساعة إلا تنوعُ الأساور وأشكال المينا التي تزيدها أناقة.

تجمع ساعة ليدي ديت جست ۲۸ جميع سمات رولكس ديت جست الأيقونية، فأناقة هذه الجوهرة المُوجّهة للارتداء اليومي، تُعزّزها المواني ذات اللون الرّقيق والمتلألئ والألماس المتألّق.

ليدي ديت جست

الميزات

مزيج مثالي
يجمع بين
الشكل والوظيفة

صُمِّم وصُنع سوار جوبيلي المعدني المرن والمريح المُؤلّف من حلقاتٍ خماسية القِطَع خصِّيصًا بمناسبة إطلاق ساعة أويستر بربتشوال ديت جست لأول مرّة في عام ۱۹٤٥. ولا يزال مزوّدًا بإبزيم رولكس كراون كلاسب الأنيق والخفي.

يُشكِّل سوار أويستر مزيجًا مثاليًا يجمع بين الشكل والوظيفة، والجمال والتكنولوجيا. أصدرت رولكس هذا السوار المعدني المتين والمريح للغاية للمرة الأولى في أواخر ثلاثينيات القرن العشرين بحلقاته الثلاثية العريضةِ والمُسطّحة، ولا يزال حتى اليوم السوار الأكثر شهرةً في مجموعة أويستر.

ساعة ليدي ديت جست ۲۸ بسوار بريزيدانت المهيب. يتميّز هذا السوار الصلب، المُصمَّم دائمًا من الذهب أو البلاتين، برابط مخفي جديد تحت الإطار، يضمن سلاسة الاتصال المرئي بين السوار والعلبة.

يضيف إبزيم كراون كلاسب الخفي، من الجيل الجديد، الذي يُفتح بتاج رولكس المعلّق، اللمسة الجمالية النهائية والعملية لهذا السوار الفاخر.

العيار ۲۲۳٦ الجديد هو حركة ميكانيكية ذاتية التعبئة من الجيل الجديد، طُوِرت وصُنعت بالكامل لدى رولكس. تُوفِّر حركة ليدي ديت جست المُزوّدة بالنابض الشعري سيلوكسي المصنوع من السيليكون والتي سجّلت رولكس براءة اختراعها مستوى رفيعًا من الأداء الكرونومتري.

كما يُوفّر النابض الشعري سيلوكسي غير الحسّاس للمجالات المغناطيسية استقرارًا كبيرًا عند مواجهة التّغيرات الحرارية ويبقى أدق حتى عشر مرات من نابضٍ شعري تقليدي، في حال تعرض الساعة للصدمات. وتضمن هندسته المسجلة براءة اختراعها انتظامه في جميع الأوضاع.

فضاء رولكس

رولكس
والنساء في
القرن العشرين

في عام ١٩٢٧

اِبتكار ساعة لكل ظرف

لقد لعبت النّساء دورًا أساسيًا في تاريخ رولكس منذ البداية، حيث أخذ هانس ويلزدورف، مُؤسّس رولكس وصاحب التفكير المستقبلي بعين الاعتبار احتياجات الرجال والنساء عند إصدار الساعات الأولى للعلامة التجارية. وقد سلّط الضوء على إنجازات النساء الرائدات والمغامرات الرائعات في حملات رولكس الإعلانية. كان الكرونومتر "معلمًا". أصبحت النساء تملك ساعات تتميّز بدقّة معتمدة.

في عام ١٩٢٧- ميلاد مفهوم سفراء رولكس

نُشِر نجاح أويستر في صحيفة ديلي ميل

في عام ١٩٣٠

رولكس تجمع بين السحر والدّقة

في عام ١٩٥٧

إصدار ساعة ليدي ديت جست الأولى

في السبعينات - دام كيري تي كاناوا

سفيرة رولكس الأولى في ميدان الفنون تأسر الجماهير في جميع أنحاء العالم

في التسعينيات - مستكشفة أعماق المحيطات سيلفيا إيرل

سفيرة رولكس وعالمة محيطات رائدة

في عام ١٩٩٧ - سيلفيا غيليم، راقصة باليه

واحدة من أكثر الرّاقصات المرموقات في جيلها

تسرد كل ساعة من
ساعات رولكس حكاية

سيلفيا إيرل

جرِّب

ساعة ليدي ديت جست

في متجر رولكس

لدى رولكس، نفتخر بعملنا ونؤمن بأن اختبار التفاصيل المتطورة والوزن المثالي والإحساس بالراحة الناتج عن ارتداء ساعة رولكس، لا بديل عنه.

عرض جميع وكلاء التجزئة
No Authorized Retailers were found in your Location

شكّل نموذجك من
ليدي ديت جست

قد ترغب أيضًا في الاطلاع على...

بربتشوال

"بربتشوال" هي أكثر من مجرد كلمة على المينا، فهو يُعبّر عن الرّوح التي تقودنا في كلِّ ما نقوم به.

الموقع الإلكتروني Rolex.org غير متوفر حاليًا بلغتك، سيتم توجيهك إلى نسخة الموقع باللغة الإنجليزية.