مينا ديت جست

مواعيد مع القدر

في بداية مسيرتهم المهنية أو في ذروتها، تحت الأضواء أو خلف الكواليس، يحظى أولئك الذين ينجحون في اغتنام اللحظة الراهنة بمواعيد مع القدر. امتدّ وجود ديت جست ليشمل حقبًا زمنية عدة، وهي ساعة فريدة من نوعها وكلاسيكية وخالدة، وهي شاهد مميّز ليوم استثنائي وتجسيد للأناقة الكلاسيكية المُعاد ابتكارها باستمرار، وتستمر في صنع مواعيد مع القدر، باستمرار.

روجر فيدرير
إنجازات بطل

اشتهر روجر فيدرير بمسيرته الرياضية الاستثنائية التي تميزت بلحظات بارزة وبعزمه الذي لم يتزعزع، يتذكر باعتزاز يومًا في حياته على وجه الخصوص. في ٥ يوليو من عام ٢٠٠٩ وبتحقيقه للقب بطولة ويمبلدون، تمكّن من تحطيم الرقم القياسي الذي كان بحوزة بيت سامبراس وأصبح أول لاعب في العالم يصل إلى خمسة عشر لقبًا فرديًا في بطولة الغراند سلام (Grand Slam®). في الصورة التي تُخلِّد هذا الإنجاز الفذ، وهو يحمل الكأس بين يديه، يكشف فيدرير عن ساعة ديت جست على معصمه بألوان بنفسجية تعكس شعار بطولة ويمبلدون. لا يزال حتى اليوم مرتبطًا بشكل خاص بهذه الساعة التي تذكره بهذه اللحظة الفريدة والحاسمة في مسيرته الرياضية.

روجر فيدرير
روجر فيدرير

هكذا كان الأمر يشبه العاصفة المثالية، وكانت الساعة جزءًا من ذلك.

روجر فيدرير

مايكل بوبليه
لحظات أبدية

تجديد الإبداع وتنسيق العمل واستحضار الماضي. وضع مايكل بوبليه هدفًا في حياته والذي تمثّل في جلب معايير موسيقى الجاز إلى الحياة من خلال غرس شخصيته فيها ومنحه لها فسحات كبيرة من الوقت. حقّقت ألبوماته نجاحات عالمية، حيث كان يعمد إلى التناوب بين الأغاني الأصلية وقائمة الأغاني الكلاسيكية. إنه بمثابة دليل حي على أن نوعي الغناء "الكلاسيكي" و"الحديث" يشكلان ثنائيًا متكاملاً. أصبح كل أداء أو حفلة موسيقية أو لحظة تبادل تجربة لا تُنسى للمغني وجمهوره.

مايكل بوبليه
إيغا شفياتيك

هذه الساعة مثالية لأنها أنيقة وصغيرة ورصينة: أنا أقدر الراحة والبساطة في حياتي اليومية.

إيغا شفياتيك

إيغا شفياتيك
انتصار وإنجاز متفوّق

رولان غاروس، يوم السبت ١٠ أكتوبر ٢٠٢٠، يوم تاريخي في مسيرة إيغا شفياتيك. في التاسعة عشرة من عمرها، فازت بأول لقب لها في بطولات الغراند سلام على أرضية ملعب باريس الترابية دون أن تنهزم في أية مجموعة طوال البطولة. بعد عام ونصف، تمكّنت من اعتلاء صدارة الترتيب العالمي للاعبات التنس خلال سبعة وثلاثين مباراة متتالية وحقّقت أربعة ألقاب في بطولات رابطة محترفات التنس ذات ١٠٠٠ نقطة ولقبها الثاني في بطولة رولان غاروس ولقبها الأول في بطولة أمريكا المفتوحة.

ساعة إيغا شفياتيك
لارا غوت بهرامي

لارا غوت بهرامي
اعتلاء قمم جديدة

كان موسم ٢٠٢٠–٢٠٢١ بالنسبة للمتزلجة لارا غوت بهرامي بمثابة موعد تاريخي حاسم من نواح كثيرة. فازت بأربع مرات متتالية في كأس العالم في فئة سوبرجي، ثم فازت بميداليتين ذهبيتين في بطولة العالم للتزلج الألبي في كورتينادامبيزو، واحدة في فئة سوبرجي والأخرى في سباق التعرج العملاق. وأتبعت هذه الإنجازات بميدالية برونزية في سباق المنحدرات. بفضل هذه النتائج، ارتقت المتزلجة السويسرية بمسيرتها الدولية إلى مستويات عالية جديدة وتمكنت من الفوز بكأس العالم عام ٢٠١٦ وبالميدالية البرونزية في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية لعام ٢٠١٤ في سوتشي.

لارا غوت بهرامي
هندو عمر إبراهيم

هندو عمر ابراهيم
النضال من أجل كوكب الأرض

حصلت هندو عمر إبراهيم في ٢١ يونيو/حزيران ٢٠٢١ على جائزة رولكس للمؤسسات لجهودها في مكافحة العواقب المترتبة على تغير المناخ في منطقة بحيرة التشاد. بمشاركة المجتمعات المحلية وبالاعتماد على معارف أسلافهم، أنشأت عالمة الجغرافيا التشادية خريطة تفاعلية للموارد الطبيعية التي تُعتبر مصدر الرزق الوحيد لسكان منطقة الساحل. تشرح قائلة: "تجتمع الأجيال الشابة من النساء والرجال لرسم خريطة للمعارف والموارد التي يملكونها لفهم أفضل لكيفية مشاركتها". بفضل جائزة رولكس، وسعت هندو عمر ابراهيم نطاق مشروعها وأخذ عملها بعدًا جديدًا ليشمل مناطق أخرى في التشاد والبلدان المجاورة.

مشروع هندو عمر إبراهيم