سباقات اليخوت
استعراض الدقة

رولكس وسباق اليخوت

سباقات اليخوت المرموقة

تُقام سباقات الزوارق الشراعية في أماكن الملاحة المشار إليها بعوامات أو علامات جغرافية بالقرب من الساحل. وتحظى بشعبية لدى الجمهور في جميع القارات لأنها تجري على مرأى المتفرجين.

تشارك رولكس في أهم سباقات الزوارق الشراعية السنوية، مثل كأس رولكس ماكسي يخت وكأس رولكس سوان وسلسلة سباقات رولكس للقوارب الكبيرة.

تشارك رولكس أيضًا في بطولتين بارزتين وهما: بطولة سايل جي بي العالمية التي تضم قوارب قطمران F50 ذات الرقائق المعدنية التي تبدو وكأنها تحلق فوق الماء وسباق سوبر سيريس ٥٢ الذي يضم قوارب أحادية الهيكل متطابقة وعالية الأداء تتسابق في وقت حقيقي.

بطولة سايل جي بي
أسرع أسطول في التاريخ

فرق تتألف من خيرة البحّارة؛ وقوارب قطمران متطابقة ذات رقائق معدنية وأشرعة لا تنثني وتستطيع أن تبلغ ٥٠ عقدة، أي ما يقارب ١٠٠ كلم/ساعة؛ وسباقات مذهلة تدوم ١٥ دقيقة على الأكثر؛ وموسم يتألف من ١١ جولة في بحار القارات الخمس، تلك هي بطولة سايل جي بي التي بدأت عام ٢۰۱٨ لتعيد تحديد معالم منافسات الملاحة الشراعية بقوارب قطمران مبتكرة ومحسّنة باستمرار بغية تقديم عرض تنافسي متميّز. وتحمل هذه اليخوت الشراعية ألوان البلدان التسعة التي تمثلها، وتشكّل أسرع أسطول في التاريخ.

يرى السير بن أينسلي، قائد فريق بريطانيا العظمى، أن "بطولة سايل جي بي هي خطوة هامة في تطوّر سباق اليخوت. وتستخدم هذه القوارب أحدث التقنيات بينما تستمر المنافسة في تعزيز شعبية الملاحة الشراعية."

البحارة الاستثنائيون

  • السير بن أينسلي
    المعيار الذهبي في سباق الزوارق الشراعية
  • هانا ميلس
    ربّانة ملتزمة بالشمولية
  • روبرت شيدت
    قائد متميز

سباق كأس
رولكس ماكسي يخت
لقاء عمالقة السباق

منذ عام ١٩٨۰ وكأس رولكس يخت ماكسي تشكّل اللقاء السنوي البارز للقوارب الكبيرة أحادية الهيكل التي يزيد طولها عن ٧٠ قدمًا (٢١ مترًا). وينظّمه نادي كوستا سميرالدا لليخوت في سردينيا الذي يجمع أكبر عدد من اليخوت الكبيرة التي تتنافس لمدة أسبوع تقريبًا في سباقات تتراوح مسافتها بين ١٥ و٣٥ ميلاً بحريًّا (٢٨ إلى ٦٥ كيلومترًا).

تعتبر هذه اليخوت معالم هندسية معمارية بحرية بارزة ومن بين أقوى اليخوت التي لم يسبق لها مثيل والتي تخضع لقيادة أفضل الربابين والفرق في العالم. وقد تبدو هذه القوارب أحادية الهيكل هائلة غير أن الفوارق الزمنية عند الوصول إلى خط النهاية تظل متقاربة. وعلى غرار سائر سباقات القوارب الشراعية، تتسم الدقة بأهمية أساسية لضمان أداء جيّد.

بدأت الشراكة التي تجمع بين رولكس وكأس رولكس يخت ماكسي عام ۱۹۸٥، وهي إحدى أقدم الشراكات في تاريخ هذه الرياضة البحرية.

سباق سوبر سيريس ٥٢
الدقة الفائقة

تعدّ البطولة العالمية لقوارب فئة TP52 إحدى أكثر البطولات صرامة في رياضة سباق اليخوت. وتجري السباقات، التي تتراوح مسافتها بين ١٥ و٣٠ ميلاً بحريًّا (٢٨-٥٦ كيلومترًا)، على متن قوارب أحادية الهيكل يبلغ طولها ٥٢ قدمًا (١٥٫٨٥ متر) وتستوفي معايير قياس صارمة.

يقوم العمل الجماعي في سباق سوبر سيريس ٥٢ على دقة التوقيت ولكل ثانية أهميّتها في هذا المستوى والدقة هي سبيل الفوز. وكما يلاحظ المتسابق البرازيلي روبرت شيدت أن هذه الصرامة تجعل من رولكس الشريك المثالي لهذه السلسلة من السباقات: "تضع رولكس الدقة والامتياز في صميم كل أنشطتها. وهي الميزات نفسها التي تتسم بها أفضل طواقم TP52 التي تولي العمل الجماعي والتوقيت أهمية أساسية."

في عام ٢٠١٧، أصبحت رولكس أيضًا الراعي الرئيسي للبطولة العالمية لقوارب فئة TP52 التي تُقام في منتصف الموسم في إطار سباق سوبر سيريس ٥٢.

سباقات الزوارق الشراعية الشهيرة عالميًّا

  • كأس رولكس سوان
    جوهر الأناقة
  • رولكس نيويورك يخت كلوب إنفتاشيونل
    توحيد صفوف أندية اليخوت
  • سلسلة سباقات رولكس للقوارب الكبيرة
    لقاء الساحل الغربي للولايات المتحدة
  • ليه فوال دو سان تروبيه
    التقاليد والحداثة في البحر الأبيض المتوسط

شارك هذه الصفحة