لقد صاغت رولكس علاقات متميزة مع عالم سباقات اليخوت من خلال نسج روابط طبيعية مع هذه الرياضة الحيوية وقيمها العريقة. 

يعود تاريخ هذه العلاقة الفريدة التي تجاوزت أكثر من نصف قرن من الزمن إلى الشراكة الأساسية التي أقامتها رولكس مع نادي نيويورك لليخوت والتي وضعت قواعد انخراط العلامة في رياضة سباق اليخوت. أقامت رولكس اليوم علاقات عريقة مع أرقى نوادي اليخوت والمؤسسات وسباقات الزوارق في العالم، حيث تتقاسم أعلى معايير التميُّز مع حراس روح سباقات اليخوت الراقية.

سباق رولكس
سيدني هوبارت لليخوت

إنّ المغامرة والشجاعة والتصميم والاكتشاف والروح الرياضية هي كلها صفات سباق رولكس سيدني هوبارت لليخوت. إنه يعكس الأخلاقيات الرياضية التي تتسم بها رولكس وتلتزم بها. يتطلّب هذا السباق البحري الكلاسيكي الذي يُنظّم كل عام منذ عام ١٩٤٥ من كل طاقم أفضل مردود له لتجاوز ظروف الطقس الصعبة على طول السباق الذي يمتد لمسافة ٦٢٨ ميلًا بحريًا بين مرفأ سيدني ومرفأ هوبارت بجزيرة تاسمانيا. يتجمع آلاف المتفرجين في ٢٦ كانون الأول/ديسمبر حول المرفأ الجميل في سيدني لمشاهدة الأسطول الدولي من اليخوت التي تتراوح بين قوارب بطول ٣٠ قدمًا للبحارة الهواة إلى قوارب ماكسي بطول ١٠٠ قدمًا للبحارة المحترفين والتي أُعدّت لهذا التحدّي الهائل.

سباق رولكس سيدني هوبارت لليخوت

كأس رولكس ماكسي يخت

إن الدقة والتميز شرطان أساسيان للربان والأطقم في سباق كأس رولكس ماكسي يخت الذين يتم تزويدهم بأكثر اليخوت تقدمًا. تجذب هذه المسابقة مجموعة مذهلة من البحارين. يستمرّ السباق أسبوعًا في شهر أيلول/سبتمبر من كل عام في عرض شواطئ كوستا سميرالدا ويتّخذ من بورتو كيرفو بسردينيا نقطة انطلاق له ويُعتبر بمثابة تجمع فريد للمبتكرين لأحدث تقنيات اليخوت. ويُعَد سباق الزوارق هذا الذي أنشأه نادي اليخوت كوستا سميرالدا ورئيسه الآغا خان معروفًا جدًّا لدى البحارة المحترفين والبحارة الهواة.

بطولة سايل جي بي

سايل جي بي هي بطولة يخوت عالمية تتميّز بأحدث التقنيات وبالروح الرياضية الملهمة. تستضيف الموانئ الأكثر شهرة في العالم هذه المنافسة الشاطئية المُوجهة للمعجبين وتتوّج في الأخير الفائز الذي يظفر بالجائزة بأكملها. تتنافس المنتخبات الوطنية على قوارب أف ٥٠ (F50) فائقة القوة وكلها متطابقة ومصممة للوصول إلى سرعة لا تصدق تزيد عن ٥٠ عقدة (أي ٦٠ ميلًا بحريًا في الساعة/١٠٠ كلم في الساعة تقريبًا).

بطولة رولكس سايل جي بي

سباق رولكس فاست نت

يُعَد سباق رولكس فاست نت، الذي يحظى بتقدير كبير من قبل البحارة من جميع أنحاء العالم كاختبار للمهارات في الملاحة البحرية والإبحار، عاملًا محوريًا في شراكة صانعة الساعات السويسرية مع رياضة سباق الزوارق لأكثر من ٢٠ عامًا. يجذب هذا التحدي الذي يُقام مرة كل سنتين والذي يُنظِّمه نادي روايال أوسيان راسينغ كلوب، ما يزيد عن ٣٥٠ قاربًا ويجمع أكثر من ٢٥٠٠ بحّارًا من البحارة المحترفين والبحارة الهواة على حدٍّ سواء. يُعتبر انطلاق السباق قبالة مقر نادي رويال يخت سكوادرون بكاوز بالقرب من مضيق سولنت مناسبة مذهلة، حيث يتجه الأسطول غربًا عبر قناة نيدلز على طول الساحل الجنوبي لإنجلترا لعبور بحر سلتيك وتجاوز صخرة فاست نت قبالة شواطئ جنوب غرب أيرلندا. ينتهي السباق عادةً في مرفأ بليموث، لكن بالنسبة لدورتي ٢٠٢١ و٢٠٢٣ سينتهي بشكل استثنائي في شيربورغ الفرنسية، وبالتالي ستمتد مسافة المسابقة إلى ٦٩٥ ميلًا بحريًا.

سباق رولكس فاست نت

بطولة العالم رولكس تي بي ٥٢

تُعتبر بطولة العالم رولكس تي بي ٥٢، التي تمّ تأسيسها عام ٢٠٠٨ والتي تُنظَّم في موقع مختلف كلّ عام، أهم حدث في سلسلة السباقات ٥٢ السنويّة، حيث تلعب رولكس كذلك دور ضابط الوقت الرسمي فيها. تتطلب شروط المشاركة من بين أمور أخرى، أن يتوافق القارب مع أبعاد دقيقة من حيث طول ومساحة ومنطقة الإبحار. تتسابق القوارب في سباق تي بي ٥٢ في وقت حقيقي وأول من يعبر خط النهاية فهو الفائز بالسباق. والطاقم الفائز هو بدون أدنى شك الأفضل تدريبًا والأكثر موهبةً. تكون القوارب متطابقة تقريبًا في الأسطول المتسابق ويكون التوقيت مهمًا للغاية. وعلى هذا المستوى، كلّ ثانية تُحتسب.

بطولة العالم رولكس تي بي ٥٢

شارك هذه الصفحة