يخت ماستر ٤٢

ساعة رمزية من تيتانيوم RLX

تتوفر الساعة الرمزية لعالم الإبحار أويستر بربتشوال يخت ماستر ٤٢ الآن في إصدار من تيتانيوم RLX. تُعتَبر هذه المادة الجديدة والقوية والخفيفة أكثر من مجرد توليفة بسيطة، إنما يتطلب استخدامها تطوير تقنيات تصنيع خاصة، مما يسمح بمعالجة المعدن بأكبر قدر من العناية. أثبت السير بن أينسلي، الربان الشهير ونجم بطولة سايل جي بي، هذه المزايا، حيث اختبر إصدار يخت ماستر ٤٢ من تيتانيوم RLX الذي صُمِّم خصيصًا له، مما مكَّن العلامة من تطوير الإصدار الجديد الذي قدّمته عام ٢٠٢٣.

تيتانيوم RLX هو عبارة عن سبيكة تيتانيوم من الفئة الخامسة، وهي أخف من الفولاذ وأكثر كثافة من الألومنيوم.

أجواء بطولة سايل جي بي
تاج تعبئة بنظام تريب لوك
يخت ماستر ٤٢

الخفة المتقنة

التيتانيوم هو معدن مثير للدهشة، أما التيتانيوم الذي اختارته رولكس لتصنيع ساعاتها، فعبارة عن سبيكة من الدرجة الخامسة يُطلق عليها اسم تيتانيوم RLX. وهي أخف من الفولاذ وأكثر كثافة من الألومنيوم ولكنها أصلب وأشد مقاومة من هذين المعدنين. وتتميّز بخصائص فريدة تطلبت إعداد عملية تصنيع مخصّصة لمعالجتها وتزيينها باللمسات النهائية، ولا سيما اللمسة الساتانية التقنية التي طوّرتها رولكس خصّيصًا للساعات المصنوعة من تيتانيوم RLX. كما أن استخدام تيتانيوم RLX لصنع العلبة والسوار أتاح أيضًا تخفيف وزن الساعة إلى الثلث تقريبًا مقارنة بساعة مماثلة مصنوعة من فولاذ أويستر ستيل. وهو إنجاز فذّ في صناعة الساعات يشهد عليه الرمز المميّز على تاج التعبئة: شرطة تحيط بها نقطتان.

بطولة سايل جي بي

توازن جمالي غير مسبوق

تزدان ساعة يخت ماستر ٤٢ الجديدة بلمساتها النهائية التي تمزج بين الصقل الساتاني التقني والتلميع الشديد، مما يشهد على خبرة رولكس في التصنيع بالآلات وإضفاء اللمسات النهائية. وتلفت هذه اللمسات النهائية الثلاث الأنظار من خلال انعكاس الضوء ببراعة على تصاميمها التي تتباين مع لمعان سطح غطاء التاج المصقول ولمعان الحواف العلوية لقضبان العلبة وأسطح العلبة والسوار الحبيبية الواضحة الكامدة ذات الصقل الساتاني التقني. ويتجلى هذا التوازن الجمالي غير المسبوق في توليفة من اللون الرمادي أنثراسيت لتيتانيوم RLX واللون الأسود غير اللامع لترصيعة إطار سيراكروم من السيراميك.

إطار سيراكروم

راحة لا مثيل لها

تتميّز ساعة يخت ماستر ٤٢ الجديدة بسوار أويستر مصنوع أيضًا من التيتانيوم RLX. ويزدان هذا السوار بلمسة ساتانية تقنية تمتد إلى حواف حلقاته وجوانب غطاء إبزيم الأمان أويسترلوك، ويتألف من وصلة التوسعة المريحة إيزي لينك التي تسهّل تعديل طوله بما يقارب ٥ مم. كما يتألف أيضًا من ترصيعات سيراميك داخل الحلقات لتعزيز مرونته ومتانته.

سوار أويستر
السير بن أينسلي

تُعَد كذلك ساعة يخت ماستر ٤٢ هذه دليلاً على التزام رولكس الراسخ تجاه رياضة اليخوت، وهي ساعة إبحار رائعة.

السير بن أينسلي

اختبار العوامل الطبيعية

عام ٢٠٢١، اختير السير بن أينسلي، بطل سباق القوارب الشراعية الأولمبي أربع مرات، لاختبار ساعة يخت ماستر ٤٢ المصمّمة خصّيصًا له. وشارك هذا الربان المحترم في بطولة سايل جي بي مرتديًا الساعة الفريدة من نوعها في العالم: ساعة يخت ماستر ٤٢ المصنوعة من تيتانيوم RLX. وأخضعت رولكس ساعاتها لظروف قاسية كي تحيي رؤية مؤسّسها هانس ويلزدورف الذي رأى في العالم مختبرًا حيًا حيث يمكن للاختبارات الصارمة فقط أن تبرهن على موثوقية الساعة. وأثبتت هذه الساعة أنها الحليف المثالي لقائد فريق بريطانيا العظمى باعتبارها كرونومترًا فائق الدقة مصنوع من مادة تستخدم في صناعات التكنولوجيا العالية. ورافقته على متن قاربه دون أن تعيق حركته بتصميمها الخفيف للغاية ومتانتها ومقاومتها الشديدة.

السير بن أينسلي

الإبحار رياضة رائعة بالفعل. أنا أحب التنوع.

السير بن أينسلي
بطولة سايل جي بي

نسمة هواء منعشة لسباق القوارب الشراعية

بطولة سايل جي بي هي منافسة فريدة من نوعها في العالم، تشارك فيها عدة قوارب متعدّدة الهياكل تسير بسرعة تتجاوز ٥٠ عقدة، أي ما يعادل ١٠٠ كلم/ساعة تقريبًا. وتنطوي على منافسات متعدّدة في جميع أنحاء العالم، وتستعرض أكثر التقنيات ابتكارًا في الرياضة المائية. وأصبحت رولكس الشريك الراعي لمسابقة سايل جي بي وساعتها الرسمية منذ انطلاقها عام ٢٠١٩. وتقدّم بطولة سايل جي بي عرضًا لا مثيل له تتراقص فيه القوارب على سطح البحر وعلى متنها تتنافس الفرق فيما بينها بحيث يؤدي كل عضو فيها دورًا معيّنًا.

يجب أن تتحد صفوفهم لمواجهة التحديات الطارئة ومقاومة الضغوط واتخاذ قرارات فورية واستشعار اتجاه الريح قبل الآخرين واختيار المسار الأفضل للفوز. ومن بين هؤلاء الرياضيين البارزين سفير رولكس السير بن أينسلي الذي اختبر ساعة من ساعات يخت ماستر ٤٢ مصنوعة من تيتانيوم RLX خلال السباقات. وما من ساعة أخرى ترقى إلى خفة هذه الساعة التي تتيح حرية حركة لا مثيل لها في اليابسة والبحر على حدّ سواء. وتسمح لمرتديها أن يعيش حياته بثقة تامة من خلال السعي الدائم إلى تحقيق التوازن بين السرعة والثبات لبلوغ الهدف.

  • m226627-0001
    اكتشف
  • m226627-0001
    اكتشف