baselworld_2019_new_datejust_36_video_cover_0001.mp4

الساعات الجديدة لعام ٢٠١٩ ديت جست ۳٦

الساعة
الدائمة
التألق

تُقدّم رولكس إصدارين مختلفين من ساعة أويستر بربتشوال ديت جست ٣٦، كليهما مصنوع من الروليسور الأبيض (تركيبة من فولاذ أويستر ستيل والذهب الأبيض عيار ١٨ قيراطًا).

baselworld_2019_new_datejust_36_video_autoplay_0001.mp4
New Rolex Datejust 36

أسلوب دائم العصرية

تُعتبر ديت جست النموذج الأمثل للساعة الكلاسيكية، لما لها من جوانبَ جمالية ووظائف لا تزول موضتها. عند إطلاقها عام ١٩٤٥، كانت أول ساعة يد ذاتية التعبئة ومقاوِمة للماء تتميّز بوظيفة الكرونومتر وتَعرِض التاريخ على المينا في خانة عند علامة الساعة ۳، كما أنها تجمع جميع الابتكارات التي ساهمت بها رولكس في عالم ساعات اليد العصرية حتى ذلك الحين. وبالرغم من مرور الوقت، لا تزال ديت جست مستمرة في المحافظة على الرموز الجمالية الدائمة التي تميّزها من أول نظرة.

تقديم إصدارين جديدين

يزدان الإصدار الأول بمينا أسود أنيق بلمسة نهائية مشعّة وإطار مخدّد، بينما يزدان الإصدارالثاني بمينا من عرق اللؤلؤ الأبيض وعلامات ساعات من الذهب الأبيض عيار ١٨ قيراطًا مرصّعة بـ ۱۰ ماسات وإطار مرصّع بـ ٥٢ ماسة مقطوعة بشكل برليانت. يُبرز انعكاس الضوء على جوانب العلبة وقُضبانها تصميم علبة أويستر الأنيقة التي يبلغ قطرها ٣٦ مم.

علبة أويستر،

رمز مقاومة الماء

تُمثِّل علبة أويستر التي تتميّز بها ديت جست ٣٦ والتي تضمن مقاومة الماء حتى عمق ۱۰۰ متر (أي ۳۳۰ قدم) نموذجًا للمتانة والأناقة. صُنعت علبتها الوسطية من كتلةٍ صلبة من فولاذ أويستر ستيل المقاوِم للصدأ بشكل خاص.

علبة أويستر،
رمز مقاومة الماء

تُمثِّل علبة أويستر التي تتميّز بها ديت جست ٣٦ والتي تضمن مقاومة الماء حتى عمق ۱۰۰ متر (أي ۳۳۰ قدم) نموذجًا للمتانة والأناقة. صُنعت علبتها الوسطية من كتلةٍ صلبة من فولاذ أويستر ستيل المقاوِم للصدأ بشكل خاص.

أما ظهر العلبة المصقول بأخدودٍ رفيع، فشُدّ لولبيًّا بإحكام بواسطة أداة خاصة تتيح فقط لصانعي ساعات رولكس الوصول إلى هذه الحركة. كما زُوّد تاج التعبئة بنظام إقفال بصماميْن توين لوك لمقاومة الماء وشُدّ لولبيًّا بإحكام على العلبة. صُنعت البلورة من الياقوت المقاوم عمليًا للخدش وزُوِّدت بعدسة سايكلوبس عند علامة الساعة ۳ لتيسير قراءة التاريخ. تتيح علبة أويستر المقاومة للماء حماية مثلى لحركة ديت جست ٣٦ العالية الدقة.

عيار بربتشوال ۳۲۳٥

جُهّزت إصدارات ديت جست ٣٦ الجديدة بالعيار ٣٢٣٥،وهي حركة ميكانيكية من الجيل الجديد ذاتية التعبئة طُوِرت وصُنعت بالكامل لدى رولكس.

عيار
بربتشوال ۳۲۳٥

جُهّزت إصدارات ديت جست ٣٦ الجديدة بالعيار ٣٢٣٥، وهي حركة ميكانيكية من الجيل الجديد ذاتية التعبئة طُوِرت وصُنعت بالكامل لدى رولكس. حظيت هذه الحركة الميكانيكية ذاتية التعبئة بالعديد من براءات الاختراع وتوفّر مكاسب أساسية من حيث الدقة واحتياطي الطاقة ومقاومة الصدمات والحقول المغناطيسية وسهولة الاستعمال والموثوقية، وتؤكّد ببراعة المهارة التكنولوجية التي تتصدر فن صناعة الساعات.

يتضمن العيار ٣٢٣٥ ميزان كرونرجي الذي سجّلت رولكس براءة اختراعه والذي يجمع بين فعالية الطّاقة العالية والموثوقية الكبيرة. تتيح له تركيبته المصنوعة من النيكل والفوسفور عدم التأثر بالتداخلات المغناطيسية. تتميّز هذه الحركة بالنابض الشعري باراكروم الأزرق ذي الجودة العالية، المصنوع لدى رولكس من خليط معدني بارامغناطيسي حصري، ويتمتّع بدقّة تفوق دقّة النابض الشعري التقليدي بعشر مرات في حال تعرضت الساعة للصدمات. جُهّز النابض الشعري باراكروم الأزرق بنابض ضبط رولكس الذي يضمن انتظامه مهما كانت وضعيته. كما تمّ تركيب المذبذب الذي يُوفّر مقاومة أكبر للصدمات على ماصات الصدمات بارافلكس عالية الأداء التي صمّمتها رولكس وسجلت براءة اختراعها.
زُوّد العيار ٣٢٣٥ بوحدة تعبئة ذاتية تعمل باستخدام الدوّار الدائم بربتشوال. وبفضل هندسة أسطوانته وفعالية ميزان الساعة رفيع المستوى، يزداد احتياطي طاقة العيار ٣٢٣٥ إلى ما يناهز الـ ۷۰ ساعة.

الساعة الكلاسيكية المرجعية

فضاء ديت جست