من المستلزم تحميل الإصدار الجديد للمتصفّح

أهلاً بك على موقع rolex.com. لنتمكّن من التأمين لك أفضل تجربة ممكنة، من المستلزم تحميل الإصدار الجديد للمتصفّح. من فضلك، قم باستخدام متصفّح جديد لاكتشاف موقعنا.

تابع رولكس على وي تشات، من خلال مسح رمز الاستجابة السريعة (QR) هذا ضوئيًا.

          رولكس والفنون

رولكس والفنون

عالم رولكس

منذ إنشائها في بداية القرن العشرين، قامت رولكس بتشجيع الامتياز الفردي والسعي إلى الكمال. لذا، لرولكس مساهمة فريدة وطويلة الأمد في مجال الثقافة حول العالم.

Rolex and The Arts
أوركسترا فيينا الفيلارمونية

أوركسترا فيينا الفيلارمونية – حفل رأس السنة الموسيقي

رولكس والفنون

Rolex and Vienna Philharmonic Orchestra
حفل موسيقي في ليالي الصيف

حفل موسيقي في ليالي الصيف

رولكس والفنون

كل سنة، يجتمع مئة ألف شخص في قصر وحدائق شونبران في فيينا لحضور حفل الأوركسترا الفيلارمونية لليالي الصيف. تقدم رولكس سنويًا هذا الأداء المشهور في الهواء الطلق منذ عام ۲۰۰۹. وهو يمثل شراكة الدار مع الأوركسترا الفيلارمونية في فيينا وهي إحدى المؤسسات الموسيقية الأرقى في العالم والتزامها بجعل الموسيقى الكلاسيكية في متناول الجميع.

رولكس وأوبرا باريس الرائعة

مهرجان سالزبورغ

رولكس والفنون

يُعتَبر مهرجان سالزبورغ الذي أنشئ عام ۱۹۲۰ من أهم وأفخم المهرجانات والحدث الذي يجمع بين الفنون الراقية والترفيه لابتكار تجربة ممتعة وفريدة من نوعها. يجمع برنامجه الفني الشامل أفضل قادة الفرق الموسيقية ومدراء الحفلات والمغنين والموسيقيين والممثلين والأوركسترات لتقديم عروض لا مثيل لها في الأوبرا والدراما والحفلات الموسيقية. تفتخر رولكس بكونها الراعي الرئيسي للمهرجان منذ عام ۲۰۱۲.

مهرجان سالزبورغ
رولكس في مهرجان وِيتْسُون

مهرجان وِيتْسُون

رولكس والفنون

يَضمُّ مهرجانُ وِيتْسُون، الذي يُقام في مدينة سالزبورغ خلال أسبوع عيد العَنصَرة، مجموعةً مُدهِشةً من الأوبرات والحفلات الموسيقية. وتقود هذا الاحتفالَ الموسيقيّ مُغنِّيةُ الميزو سوبرانو الشهيرة عالميًّا، سيسليا بارتولي، التي كانت ولا تزال سفيرة رولكس منذ عام ١٩۹٤. تَفتخِر رولكس بكونها الراعيَ الرسميّ والحصريّ لمهرجان وِيتْسُون، والذي يدخل ضمن دعمها الدائم والمتواصِل للنموّ الثقافي في جميع أنحاء العالم.

مسرح ألا سكالا

رولكس والفنون

بعد أن تمَّ تشييده في نهاية القرن الثامن عشر، خلال العصر الذهبي للأوبرا، بقي مسرح ألا سكالا مركزًا ملفتًا لعالم الأوبرا. وتستمر الأداءات في هذا المكان الذي يتجاوز التاريخ والزمن، ولا يزال الجمهور الجالس على الشرفات البعيدة حتى اليوم يبدي شغفًا ملفتًا ورأيًا رفيع المستوى بهذا المكان. ويتم الإجماع على أنه ليس هناك أي دار أوبرا أخرى في العالم تضاهي جمال وسحر ألا سكالا.

رولكس في مسرح ألا سكالا
Royal Opera House

دار الأوبرا الملكي

رولكس والفنون

إنّه المكان المثالي الذي يستضيف أعظم عروض الباليه والأوبرا وحفلات الأوركسترا في العالم مثل السوبرانو الشهير دايم كيري تي كاناوا، وهي إحدى سفراء رولكس منذ ۱۹۷٦. 

ويشهد كل عملٍ فني محترف يتم تقديمه في هذا المكان المهيب والمُلهِم عن حكايات الفن عبر الزمان. فهي أرض مقدسة بالنسبة للثقافة. ولا تزال هذه المنصة الفخمة المفعمة جمالًا وأناقةً منذ أكثر من ۳۰۰ عامًا، مستعدةً لاستضافة الأحداث المستقبلية.

رولكس في أوبرا باريس الوطنية

الأوبرا الميتروبوليتانية

رولكس والفنون

إنّ الأوبرا المتروبوليتانية المعروفة بالـ "مت"، هي إحدى المؤسسات الثقافية الرائدة في العالم. وبفضل موقعها في قلب مدينة نيويورك، تجمع المغنيين المشهورين عالميًا وقادة الفرق الموسيقية والمؤلفين وموسيقيي الأوركسترا ومدراء المسارح والمصممين والفنانين البصريين ومصممي الرقص والراقصين. تشكِّل كلّ العروض الفنية التي تقام في الـ "مت"، باعتبارها مكانًا أسطوريًا بقدر ما هو تاريخي، رمزًا فعليًا للنجاح المهني والامتياز والشهرة. 


          الأوبرا الميتروبوليتانية
رولكس في قصر غارنييه

أوبرا باريس الوطنية

رولكس والفنون

سعت الأوبرا، خلال ثلاثة عصور، إلى المزج بين التقاليد والحداثة. وعُرفت أول شركة أوبرا في فرنسا بإنتاجاتها المسرحية الاستثنائية من بين مجموعة الإنتاجات النادرة والأكثر طلبًا التي يُقدّمها أفضل الفنانين. تجذب الأداءات الأصلية والجوّ الراقي مئات الآلاف من محبي الأوبرا وتبقى أوبرا باريس الوطنية في طليعة هذا الفن على المستوى العالمي. 

تشيليني مون فايز

ساعة رولكس الكلاسيكية

تُمثِّل مجموعة تشيليني اِحتفالًا معاصرًا بالكلاسيكية والأناقة الأزلية للسّاعات التّقليدية. وهي تجمع بين أفضل مهارات رولكس ومعاييرها العالية في الدِّقة مع أسلوب يُعزِّز إرث صناعة الساعات من حيث مواكبته لكلّ العصور.

السير أنطونيو بابانو

رولكس والفنون

كان السير أنطونيو بابانو واحدًا من أكثر قادة الفرق الموسيقية إلهامًا وأكثرهم تأثيرًا في العالم، وكان يشغل منصب المدير الموسيقي لدار الأوبرا الملكية منذ عام ٢٠١٢. لقد سحر جمهور دار الأوبرا كوفنت غاردن والجماهير خلال فترة تولّيه قيادة الأوركسترا، في جميع أنحاء العالم بمجموعة مقطوعاته الموسيقية الواسعة والمتنوعة والتي يبثّ فيها الحماس الذي يستلهمه من تراثه الإيطالي. وهو أيضًا الفنان الذي قام بأكبر عدد من التسجيلات وذلك كقائد أوركسترا أو كعازف بيانو.

 

السير أنطونيو بابانو
Plácido Domingo

بلاسيدو دومينغو

رولكس والفنون

"التوقّف هو فقدان جزء من الذات". تُعبّر بصدق هذه المقولة عن مسيرة رجلٍ يمضي قُدمًا في البحث عن الذهول والاندهاش. مع أكثر من ۳٥۰۰ أداء، يستعد التينور المعروف عالميًا بطاقته اللامتناهية للقيام بأداءات جديدة. إنّه يتميز بشغفه المستمر، وهي إحدى فضائله العظمى. 

دام كيري تي كاناوا

رولكس والفنون

منذ بداياتها المذهلة في عام ۱۹۷۱، بصفة كونتيسة في إحدى إنتاجات دار الأوبرا الملكية لمسرحية زفاف فيغارو لموزار، غنّت دام كيري تي كاناوا في معظم شركات الأوبرا العالمية البارزة، وأصبحت، في عام ۱۹۷٦، أول "شاهدة ثقافية لرولكس" من خلال إقامة تحالف موسيقي الذي تطوّر إلى شراكة طويلة الأمد، والتي تتركز على دعم المواهب الشابة. كما يساهم صوتها الملكي المهيب وروحها الكريمة في تعزيز مركزها الأسطوري في عالم الأوبرا.

Dame Kiri Te Kanawa and Rolex

          غوستافو دوداميل

غوستافو دوداميل

رولكس والفنون

يُعتبر الفنان الفنزويلي غوستافو دوداميل أحد أشهر قادة الفرق الموسيقية في عصره. وُلد في عام ۱۹۸۱ وتدرب على آلة الكمان ثم أصبح القائد الموسيقي للأوركسترا الفيلارمونية في لوس أنجلس منذ نهاية عام ۲۰۰۹، إضافةً إلى توليه منصب قائد الجوق السمفوني سيمون بوليفار السيستيما في فنزويلا والتي تتألف من أكثر من ۲۰۰ موسيقي شاب تتراوح أعمارهم بين ۱۸ و۲۸ عامًا. إنّ حماسه وحيويته والتزامه بتعزيز تطوير الموسيقى في صفوف الشباب ساهم بشكل كبير في تحقيق نجاحه على الصعيد العالمي.

صونيا يونشيفا

رولكس والفنون

بعد فوزها بالجائزة الأولى في منافسة الأوبرا الرائدة في العالم "أوبيراليا" في عام ۲۰۱۰، أصبحت صونيا يونشيفا نجمةً ساطعةً في سماء الأداء الصوتي الكلاسيكي. تستمر صونيا التي لا تزال مسيرتها في بداياتها بالازدهار مع إنتاجات في أعظم الحفلات الغنائية والمسارح العالمية. وعرفت مسيرتها الفنية في عام  ٢٠١٤ محطةً بارزةً عندما عرضت عليها دار الأوبرا الميتروبوليتانية في نيويورك لعب دور "ميمي" في مسرحية "لا بوهيم" لبوتشيني. وقبل هذا، في عام ۲۰۱۳، وقّعت السوبرانو البلغارية على عقد تسجيل طويل الأمد مع شركة سوني. وتبع ذلك إطلاقها لأول ألبوم منفرد لها في أوائل عام ٢٠١٥. لقد ساهم صوتها السماوي الرائع وموهبتها التي لا شك فيها بتحقيق نجاح صاعد والحصول على تقدير عالمي من قِبل محترفي الموسيقى والهواة على حد سواء.

Sonya Yoncheva
Cecilia Bartoli

سيسيليا بارتولي

رولكس والفنون

يُعدّ صوتها من بين أفضل أصوات ميزو سوبرانو في العالم، أو حتى أفضلها. وكيفما تأملتموها، ستشعرون بأناقتها وسحرها الخاص.

رولكس في دار الأوبرا الملكي

جوناس كوفمان

رولكس والفنون

تينور مرحَّب به دوليًّا. مغنٍّ مثير للمشاعر وممثلٌ معبّر جدًا. صوته ومجموعة أغانيه لا حدود لهما. قوي ولكن مرهف الحسّ؛ مفكرٌ بالرغم من أنه شغوفٌ.

Jonas Kaufmann
خوان دييغو فلوريس

خوان دييغو فلوريس

رولكس والفنون

هناك القليل من التينورات الذين يتقنون "بل كانتو" أي فن وعلم التقنيات الصوتية كالتينور البيروفي خوان دييغو فلوريس. فهو يتمتّع بخبرةٍ تشمل أداء العروض على أكثر المنصات ريادةً في العالم، وقد فرض نفسه كواحد من أعظم مواهب الأوبرا بفضل غنائه التعبيري. يشكل كرمه، وحضوره وحماسه مصدر إلهام للعديد من مساعيه الخيرية، بالإضافة إلى أداءه في الأوبرا والتسجيلات التي يقوم بها. كما تلقى خوان دييغو فلوريس، الذي انضم إلى أسرة رولكس في عام ٢٠١٥، عدة جوائز مرموقة تقديرًا لتفوقه وإنجازاته الموسيقية.

السّير بيرن تيرفل

رولكس والفنون

باريتون يحتفى به. حائزٌ على جائزة غرامي. صوته مفعمٌ بالحياة. وموهبته مترسخةٌ بعمقِ جذوره من بلاد ويلز. وصل إلى أعظم مسارح العالم. لكنه لم ينسَ أبدًا جذوره.

Bryn Terfel
Yuja Wang and Rolex

يوجا وانغ

رولكس والفنون

تتقن يُوجا وانغ فنَّها بشكلٍ يندر مثيلُه بين المحترفين. إذ يتّسم أداؤها بعبقرية خيالها الواسع، وقد قامت بدورة عالمية وهي في السادسة عشرة من عمرها. لا عجبَ إذاً أنّها تتميزّ بلعبها المتفوّق على المفاتيح الثمانية والثمانين جميعِها وبموهبتها المترسّخة.

مايكل بوبليه

رولكس والفنون

يتميّز مايكل بوبليه بصوتٍ كالحرير وحضورٍ ملفتٍ وساحرٍ يتوافق مع خامته. فائزٌ محترم بجائزة غرامي. يستمد إلهامه من أعظم الموسيقيين على نحو يجعله يُبقي الماضي حاضرًا بصورة فائقة الجمال. 

Michael Bublé
          الفنون ـ ساعات رولكس الفاخرة والأزلية