مواد ثمينة، كالفولاذ المقاوم للصدأ والسيراميك وعرق اللؤلؤ والأحجار الكريمة... لأن انتقاء المواد مرحلة أساسية في سلسلة مراحل صناعة منتج استثنائي، تنتقي رولكس مواد ساعاتها بدقة عالية. فيتم اختيار المواد بدقة فائقة وتقييمها باستمرار لصنع كل جسر للحركة وكل عجلة وكل ترس صغير وكل مُكوّن من مكونات العلبة والسوار والمينا لضمان أرفعِ درجاتِ الأداءِ والجمال معًا.

أداء يتحمّل أقسى الظروف

فولاذ أويستر ستيل

على ساعة رولكس أن تعمل بشكل مثالي وأن تحافظ على جمالها، حتى في أكثر البيئات قساوةً. ولهذا تستخدم رولكس فولاذ أويستر ستيل، وهو مزيج خاص بالعلامة التجارية. وينتمي فولاذ أويستر ستيل إلى عائلة فولاذ 904L، وهو فولاذ يقاوم الصدأ مقاومة عالية، ويكتسب لمعانًا اِستثنائيًّا عند صقله.

عادةً ما يُستخدم فولاذ 904L المقاوم للصدأ في التكنولوجيا العالية وفي الصناعات الفضائية والكيميائية. تضاهي خصائصه الممتازة المقاومة للصدأ خصائص المعادن الثمينة.

المواد فولاذ أويستر ستيل صناعة الساعات
  • مصدر
    التألق

    ذهب

  • تتميّز ساعات رولكس الذهبية ببهاءٍ أخاذ، وهي ثمرة سنواتٍ من التجارب التي ترمي إلى إتقان استخدام هذه المادة الثمينة. فمن خلال مراقبة عملية التصنيع بأكملها، يمكن لرولكس ضمان بريقٍ فاتنٍ واستثنائيٍ لعلب الساعات وأساورها.

  • يقتصر استخدام رولكس للذهب على ذهب عيار ١٨ قيراطًا، وهو سبيكة فخمة تتكوّن من ٧٥٠‰ (بالألف) من الذهب الخالص بالإضافة الى خليطة مناسبة من العناصر الضرورية كالفضّة أو النحاس لإنتاج أنواعٍ مختلفة من الذهب عيار ١٨ قيراطًا كالذهب الأصفر والذهب الأبيض وذهب اِيفروز، الذي يتمثّل في سبيكة الذهب الوردي التي تنفرد بها رولكس. تضمن خلائط الذهب هذه المحفوظة بحرص، نوعيةَ المعدن وجماليتَه وبريقًا مميّزًا يدوم لأجيالٍ وأجيال.

وبعدها شع الضوء

البلاتين

يُعتبر البلاتين معدنًا نادرًا وثمينًا ومن أرقى المعادن. علاوة على ذلك، يتميّز ببياضه الفضي الناصع وبريقِه النابضِ بالحيوية. أصبح البلاتين، على مر الزمن، أسمى المعادن التي ترمز إلى الفخامة بفضل قدرته على إبراز الأحجار الكريمة إبرازًا ملفتًا وفاتنًا.

وتستخدم رولكس البلاتين 950، وهو مزيج يتكون من ٩٥٠ ‰ (بالألف) من البلاتين الممزوج عادة بالروثينيوم، مما يمنح هذا المعدن قوةً كافية تتيح استخدامه في علب الساعات، بينما يحافظ على بريقها ولمعانها الأسطوريين.

المواد بلاتين صناعة الساعات
  • مزيج
    من المعادن

    روليسور

  • يُمثِّل الروليسور لقاءً واعدًا بين الذهب والفولاذ في ساعة رولكس، وهما معدنان يستأثران بألوانهما المتباينة وبريقهما في ظل تناغم رقيق ومتوازن.

صفاء الترصيع بالأحجار الكريمة

الأحجار الكريمة

تضفي الأحجار الكريمة الرفيعة المنتقاة من رولكس، من خلال لمعانها الفريد وترصيعها الكامل، على الساعات المرصعة بالجواهر، فخامةً لا مثيل لها.

  • جمال
    مبتدع

    سيراكروم

  • طوّرت رولكس إطار سيراكروم وسجلته ببراءة اختراع لبعض الإصدارات المحدّدة من مجموعة بروفشونال الاحترافية، بغية ضمان جمال الساعة وفعاليتها على المدى الطويل، حتى بعد التعرض لأقسى الظروف. لقد تم صنعه من سيراميك شديد الصلابة وهو مقاوم للخدش إلى حد كبير ولا يتأثر لونه بأشعة الشمس فوق البنفسجية.

  • سعيًا إلى توفير وضوح مثالي، نُقشت الأرقام والتدرجات على السيراميك وطُلِيت بعدها بطبقة رقيقة جدًّا من الذهب أو البلاتين باستخدام عملية الترسيب الفيزيائي للبخار (PVD). ويقوم التلميع النهائي بإزالة فتات الألماس أو الذهب أو البلاتين عن سطح الإطار ويمنحه بريقًا استثنائيًا، طويل الأمد.

  • الوجه الآخر
    للنظام الشمسي

    الحجر النيزكي

  • عبرت النيازك مئات الملايين من الأميال للوصول إلى الأرض عن طريق الصدفة. تدمج رولكس في بعض ساعاته المواد المعدنية المستخرجة من النيازك من قبل المصممين.

  • لا يُمكِن استبعاد مصدر “النيازك الحديدية“ التي تتميّز بها بعض مواني ساعات رولكس عن المواد الأخرى المستعملة في صناعة الساعات. يُستخرج هذا المعدن من قلب كويكب، أو حتى من كوكب، بعدما انفجر وانتشرت المواد عبر النظام الشمسي إلى أن أتى بها القدر إلى محور دوران كوكبنا واقتادتها الجاذبية إلى الأرض.

  • تُوفِّر هذه التشكيلات مصدر إلهام لمهندسي رولكس الذين يحوّلونها إلى كنز مبتكر وفريد تحظى به أرقى موديلات رولكس. نظرًا لأصول خلائط الحديد، يتم استخدام معدن النيازك بشكل مناسب ليُعبّر عن البدر على مينا ساعة تشيليني مون فايز الجديدة.

شارك هذه الصفحة