۲۰۰۰

الحركة ٤۱۳۰

تمّ ابتكار حركة الكرونوغراف عيار ٤۱۳۰ وتركيبها حصرًا من رولكس في عام ۲۰۰۰، لتُجهِّز ساعة كوزموغراف دايتونا. لقد تمّ تصميمه من۲۹۰ مكونًا فقط وهذا أقل بكثير من عدد مكونات الكرونوغراف التقليدي، ما يجعله مذهلًا ببساطته.

عام ۲۰۰۲

المرشد والمسترشد

تم تأسيس مبادرة رولكس المرشد والمسترشد للفنون عام ۲۰۰۲ لتشجيع المواهب من خلال برنامج فريد يقوم على تقديم التوجيه لشخص موهوب في مجاله الفني من خلال تزويده بالإرشاد من قبل شخصية بارزة في هذا المجال. وخلال العقد الماضي، توسعت الحلقة الإجتماعية المبدعة لمبادرة رولكس المرشد والمسترشد للفنون، عبر القارات والثقافات، شاملةً حتى الآن أكثر من ۸۰ فنانًا مبدعًا بارزًا من مختلف الأجيال والأوساط.

عام ۲۰۰٥

إطار سيراكروم

طوّرت رولكس إطار سيراكروم وسجلت براءة اختراعه لتُجهِّز به نماذج ساعاتها بروفشونال الخاصة، بغية ضمان جمال  وفعالية طويلتي الأمد، حتى بعد التعرض لأقسى الظروف. تمّ صنعه من سيراميك شديد الصلابة ومقاوم للخدش إلى حد كبير، ولا يتأثر لونه بأشعة الشمس فوق البنفسجية.

يمنح سطحه المصقول بالألماس بريقًا استثنائيًا. علاوةً على ذلك، تمّ طلي تدرجات الساعة ٢٤ المنقوشة بطبقة رقيقة من البلاتين.

إطار سيراكروم - عام ۲۰۰٥
عام ۲۰۰٥

النابض الشَعري باراكروم الأزرق

بعد خمس سنوات من البحث، صنعت رولكس النابض الشعري الأزرق باراكروم من خليطةٍ بارامغناطيسية لكي لا يتأثر بالمجالات المغناطيسية ويتمتع بمقاومة أكبر بعشر مرات للصدمات. لطالما شكل اللون الأزرق المتألق والفريد من نوعه للنابض الشَعري رمزًا للهيبة والسحر اللّذان تتمتع بهما الساعات الأكثر دقةً.

عام ۲۰۰٥ - النابض الشَعري باراكروم الأزرق
عام ٢٠٠٧

يخت ماستر II

إنّ كرونوغراف سباق الزوارق أويستر بربتشوال يخت ماستر II هو أول كرونوغراف مزوّد بجهاز مبرمج للعد التنازلي بذاكرة ميكانيكية. يتألف هذا التركيب المعقد في صناعة الساعات من نظام تفاعل مبتكر بين الحركة والعلبة بفضل الإطار الدوار رينغ كوماند الذي صمّمته وطوّرته رولكس. يتيح كرونوغراف سباق اليخوت لأصحابه اجتياز خط البداية بأسرع وقت ممكن بعد تحديد بداية السباق.

يخت ماستر II عام ٢٠٠٧
  • رولكس
    ديب سي

    عام ٢٠٠٨

عام ۲۰۱۲

سكاي دويلَر

قدّمت رولكس ساعة أويستر بربتشوال سكاي دويلَر، وهو نموذج مبتكر وجديد من ساعاتِها وتحفة فنية تكنولوجية صُمّمت خصّيصًا للمسافرين عبر العالم. تتميّز هذه الساعة بعلبة مبهرة بحجم ٤۲ مم وبوظيفة عرض منطقتيْن زمنيتين مختلفتين وهي وظيفة بديهية بقدر ما هي سهلة الاستعمال، بالإضافة إلى تجهيزها بتقويم سنوي، أُطلق عليه تسمية "ساروس"، استنادًا إلى الظاهرة الفلكية التي تحمل نفس الاسم. يتطلب هذا التقويم ضبط التاريخ مرةً واحدة فقط في السنة. ولتحديد وظائفها بسرعة وسهولة، جُهزت كذلك بإطار رينغ كوماند الدوار، وهي واجهة اتصال جديدة.

عام ۲۰۱۲

أعمقُ
مكانٍ على الأرض

في ۲٦ آذار/مارس عام ۲۰۱۲، غاص المخرج السينمائي والمستكشف الدائم لدى ناشونال جيوغرافيك، جيمس كاميرون إلى خندق ماريانا، محققًا الغوص الفردي الأول إلى أعمق نقطة على الأرض والغوص الأول إلى الخندق منذ البعثة المؤلفة من مستكشفيْن على متن غواصة  تريستا  عام ۱۹٦۰، لكن راكبًا واحدًا فقط كان على متن الرحلتيْن: وهو ساعة رولكس.

عام ۲۰۱۲ - أعمقُ مكانٍ على سطح الأرض
عام ۲۰۱۲

ساعة ديب سي تشالانج

تتمثّل أويستر بربتشوال رولكس ديب سي تشالانج في ساعة غوص تجريبية، موثوقة لمقاومة الماء حتى عمق يتجاوز ۱۲۰۰۰ مترًا (أي ۳۹۳۷۰ قدم)، صمّمتها رولكس وصنعتها بالكامل بغية تحمّل الضغط في أعمق أعماق المحيط. حقّقت بذلك رقمًا قياسيًا، وأصبحت الساعة التي حققت الغوص الأعمق في العالم.

شارك هذه الصفحة